Wednesday, August 29, 2012

ذات

نبت فى حيز جدرانه بلا مرايا, نضج بلا معرفه عن ذاته وخباياها
خرج للكون الصاخب بلا ذاكرة, ومع انتزاعه للحجر الأخير الفاصل
وجد الكون كله مرايا كبيره منبعجة بلا توقف, بهت لرؤية المرايا
 ومع اول نظرة مدققهه وجد شئ يطل عليه من داخل المرايا
عندما أكتشف ذاته وتحرك عقله, توقف قلبه عن النبض

No comments:

Post a Comment